الاخبار الصحفية


  • [ 25. 07. 2015 ]

    بنك القدس يسلم سيارة أوبل كورسا 2015 للفائز من طولكرم وقسيمة راتب بقيمة 500 دولار للفائز من الخليل

    ضمن حملة #فرحة_التوفير .. كل يومين

    بنك القدس يسلم سيارة أوبل كورسا 2015 للفائز من طولكرم وقسيمة راتب بقيمة 500 دولار للفائز من الخليل

     

    طولكرم/الخليل – أعلن بنك القدس عن أسماء الفائزين في السحب على حملة #فرحة_التوفير .. كل يومين، والتي يجري السحب فيها على سيارة أوبل كورسا 2015 مدفوعة الجمارك كانت من نصيب المدخر لدى فرع طولكرم عمار مجاهد جيوسي والجائزة الثانية قسيمة راتب بقيمة 500$ تدفع لمرة واحدة وكانت من نصيب عمر يوسف جياوي والمدخر لدى فرع الخليل.

    وقد تم تسليم السيارة للفائز جيوسي خلال حفل أقيم خصيصاً بفرع طولكرم بحضور حشد من الشخصيات الإعتبارية في المنطقة ووفد من إدارة البنك وبحضور الفائز وعائلته.

    وفي كلمته، هنأ المدير التنفيذي لفروع بنك القدس مصطفى أبو زيد الفائز وعائلته بالجائزة والتي تأتي ضمن أضخم حملات جوائز حسابات التوفير في فلسطين تحت شعار #فرحة_التوفير .. كل يومين، وقال: يسعدنا اليوم تسليم الفائز جيوسي جائزته والتي هي عبارة عن سيارة أبول مكورسا 2015 مجمركة، حيث نسعى من خلال حملاتنا المميزة إلى مكافئة عملائنا وشكرهم على إدخارهم لدى بنك القدس وتشجيعهم على هذه العادة التي من شأنها المساعدة في التخطيط لمستقبلهم ومستقبل أبنائهم، كما نسعى دوماً في بنك القدس للوصول إلى المواطن الفلسطيني أينما كان ترسيخاً لشعارنا بنك الوطن والمواطن عبر تطبيق خطة التوسع والإنتشار في محافظات وأرياف الضفة وغزة.

    من جهته، توجه الفائز عمار جيوسي بجزيل الشكر لبنك القدس الذي حقق لها أمنيته بالفوز قائلاً: "دائماً بشوف إعلانات الفائزين وما توقعت يحالفني الحظ بس الحمدلله مع بنك القدس حلمي تحقق، رح أوفّر دايماً لأضمن مستقبل أبنائي وأنا بشجع الكل يدّخر ببنك القدس لأنو جوائزهم مميزة وكل سنة بفاجئنا بحملة مشجّعة. كما شكر الفائز بقسيمة الراتب عمر جياوي البنك على هذه اللفتة الكريمة وجهوده المستمرة في تلبية احتياجات عملائه وحملاته الجديدة والمتنوعة، داعيةً الجمهور للإدخار لمستقبلهم ومستقبل أبنائهم.

    يجدر بالذكر أن شروط المشاركة بالحملة سهلة وميّسرة، حيث يدخل بالسحب كل حساب توفير بقيمة 200 دولار أو ما يعادلها بعملتي (الدينار، اليورو)، مع العلم أن جوائز حسابات التوفير للعام 2015 تتنوع من حيث الوتيره والقيمة إذ أنها تشمل سحباً كل يومين على سيارة أوبل كورسا 2015 وقسيمة راتب يدفع لمرة واحدة بقيمة 500 كل يومين، بالإضافة إلى 20,000 دولار لفائزين اثنين كل ثلاثة شهور، علماً أن السحب على السيارة وقسيمة الراتب لا يشمل كل من أشهر (6،9،12)، وتزداد فرص الفوز تلقائيا مع تغذية الحساب الحالي هذا فضلاً عن المزايا الأخرى العديدة لحسابات التوفير.

    كما بإمكان الجمهور الاستفسار أكثر عن شروط الحملة من خلال التفضل بالتوجه الى أقرب فرع من فروع البنك المنتشرة في مختلف ارجاء الوطن او الاستفسار من خلال الرقم المجاني (110-110-1800) بالاضافة لمواقع التواصل الاجتماعي، علماً بأن جميع حسابات التوفير الحالية والجديدة خاضعة للسحب والجوائز طبقاً لشروط الحملة.

     

    قراءة المزيد
  • [ 21. 07. 2015 ]

    بنك القدس يرعى حفل تكريم لطلبة الثانوية العامة المتفوقين

    بتنظيم من مديرية التربية والتعليم في الخليل

    بنك القدس يرعى حفل تكريم لطلبة الثانوية العامة المتفوقين

     

    الخليل- انطلاقا من مسؤوليته المجتمعية، قدم بنك القدس رعايته لحفل تكريم طلبة الثانوية العامة المتفوقين والذي جاء بتنظيم مديرية التربية والتعليم في الخليل. وشمل التكريم الطلبة المتميزين الحاصلين على معدل 90 فما فوق في امتحان الثانوية العامة للعام 2015 والبالغ عددهم 415 طالب وطالبة.

    وحضر الاحتفال مدير التربية والتعليم بسام طهبوب، ونائب محافظ الخليل مروان سلطان،  ورئيس البلدية داود الزعتري، وأعضاء من المجلسين التشريعي والثوري، وممثلين عن حركة فتح لإقليم وسط الخليل وممثلي الاجهزة الامنية، واتحاد المعلمين الفلسطينيين في الخليل، وأعضاء من المكتب الحركي المركزي للمعلمين، ومدراء الدوائر الحكومية، ومسؤولي المؤسسات الوطنية والدولية، ورؤساء أقسام ونواب تربية الخليل، ولفيف من مديري ومديرات المدارس، وأولياء أمور الطلبة الأوائل

    وجاءت مشاركة البنك في إطار حرصه على التواجد في مختلف الفعاليات التي تنظمها المدارس والجامعات والمعاهد والفعاليات الاخرى الخاصة بالتعليم بالاضافة الى قناعته باهمية هذه الفعاليات التي تعد واحدة من القنوات المهمة التي تسهم في التواصل مع الهيئات التدريسية والطلاب.

     وفي كلمته، أكد مدير فرع بنك القدس في الخليل إبراهيم أبو عياش مدى اهتمام البنك بشتى الانشطة في محافظة الخليل التي من شأنها الاسهام فى تنمية المجتمع دون ان يقتصر دوره على تقديم خدمات مصرفية فقط، وتحديدا من خلال مساهمته في مجال المسؤولية المجتمعية التي تطال جميع القطاعات، سواء التعليمية والثقافية او الصحية والتنموية وغيرها، وذلك بهدف تحقيق الاثر الايجابي الذي يلمسه المواطن الفلسطيني.

    وفي هذا السياق اكد مدير عام بنك القدس سميح صبيح ان رعاية البنك لهذا الحفل تأتي استكمالا للدور الملقى على عاتقه وجزء لا يتجزأ من مسؤوليته المجتمعية، وهو ما يميزه من بين اكثر المؤسسات الاقتصادية والمالية تاثيرا في هذا المجال. مؤكدا ضرورة واهمية دور البنك في تقديم الدعم والتمويل لشتى النشاطات الطلابية والتعليمية.

    وشكر القائمون على الحفل اهتمام بنك القدس بالمسؤولية المجتمعية والتزامه اتجاه كافة شرائح المجتمع الفلسطيني ورعايته للنشاطات المختلفة التي تلبي احتياجات شعبنا عامة وطلابنا خاصة، والذي يشكل مصدر فخر للجميع، متننين استمرارها والعمل على خدمة اكبر شريحة ممكنة من الشعب الفلسطيني

     يذكر ان قطاع التعليم يستحوذ على مكانة مميزة ضمن اجندة عمل بنك القدس، حيث انه يساهم ويتواجد دائما في العديد من النشاطات العلمية والتعليمية ايمانا منه باهمية التعليم في رفع ثقافة المجتمع ودعم عجلة التطور الاجتماعي والاقتصادي التي تلامس حاجات المواطنين

    قراءة المزيد
  • [ 14. 07. 2015 ]

    بنك القدس يقدم رعايته الرئيسية لمهرجان البيرة الرابع

    دعماً للثقافة والفنون في فلسطين

    بنك القدس يقدم رعايته الرئيسية لمهرجان البيرة الرابع

     

    أعلن بنك القدس عن تقديم رعايته الرئيسية لمهرجان البيرة الرابع والذي سيقام ما بين 20-22 تموز الحالي بعد عيد الفطر على ستاد البيرة الدولي، والذي ينظم من قبل مؤسسة شباب البيرة بالشراكة مع بلدية البيرة ووزارة الثقافة، ويأتي هذا في إطار مسؤوليته المجتمعية، وانطلاقا من اهتمامه بتشجيع الثقافة والفنون في فلسطين.

    وتمثل الدعم برعاية مهرجان البيرة الرابع كأحد الرعاة الرئيسين. وسيستقبل البنك الزوار من خلال جناح خاص سيقام في أرض المهرجان للتعريف بمنتجات وخدمات البنك المميزة. وجاء هذا الدعم ضمن برنامج المسؤولية المجتمعية للبنك الهادف إلى دعم الثقافة والفنون في فلسطين، ولتحفيز الفرق الفنية والتراثية في مسيرتها، من أجل تحقيق أفضل النتائج، وإتاحة الفرصة أمامها لتمثيل الوطن بصورة مشرفة في جميع المحافل.

    من ناحيته، تحدث المدير العام لبنك القدس سميح صبيح عن أهمية دعم البنك لمهرجان البيرة تبعاً لسياسة البنك المساندة  للفعاليات الثقافية والفنية،  حيث تأتي هذه الرعاية ايماناً من البنك بأهمية المهرجان في دعم الثقافة الفلسطينية والحفاظ على الفن الفلوكلوري ودوره في تثبيت وتعزيز الهوية الفلسطينية، وتحدث عن الدور الذي سيلعبه المهرجان في استقطاب الزوار الأجانب ودعم السياحة في فلسطين.

    وأكد صبيح على أن البنك يقف دائما إلى جانب العديد من الأنشطة لتشمل كافة المجالات الثقافية والاجتماعية والرياضية وتعزيز الشراكة الفعلية والحقيقية، وأضاف:” إن البنك عُني بوضع خطته الاستراتيجية الداعية إلى الحفاظ على دوره الفعال في دعم الأنشطة النوعية، وزيادة فاعلية كافة الأنشطة”. وقال إن البنك يدرك تماما مدى أهمية المسؤولية المجتمعية في تحقيق دور ريادي  وتقدم للجتمع الفلسطيني، وضرورة مشاركة المؤسسات الوطنية في تحقيق أهدافها.

    يذكر أن المهرجان سيشهد أيضاً حضور الفنان الاردني عمر العبدلات في أول أيام المهرجان والمنشدة ميس شلش، والتي ستطلق أيضاً أربعة أعمال فنية جديدة لها خلال المهرجان في يومه الختامي، إضافة إلى حضور فرق "موال" النصراوية للفن الشعبي في ثاني أيام المهرجان.

    يجدر بالذكر أن بنك القدس يلتزم ضمن برنامج مسؤوليته المجتمعية التزاماً كاملاً بدعم الفعاليات الاجتماعية والأنشطة المختلفة سواء التعليمية، أو الثقافية اوغيرها والتي من شأنها تطوير المجتمع المحلي، حيث ينظر البنك الى دوره في هذا المجال كمؤسّسة رائدة لها دورها المجتمعي المهم من خلال القيام بدور قيادي في هذه النشاطات.

    قراءة المزيد
  • [ 13. 07. 2015 ]

    بنك القدس يواصل توزيع الطرود الغذائية على ذوي الاحتياجات الخاصة والايتام والأسر المستورة

    ضمن حملته حملة "فرحة الخير.. بشهر الخير"

    بنك القدس يواصل توزيع الطرود الغذائية على ذوي الاحتياجات الخاصة والايتام والأسر المستورة

     

    رام الله-  في إطار التزامه المتواصل بمسؤوليته المجتمعية، قدم بنك القدس مؤخراً، بالتعاون مع الجمعية الفلسطينية للتطوير "عطاء"، طروداً غذائية للأسر المحتاجة في منطقة محافظتي رام الله والبيرة، وذلك ضمن حملة "فرحة الخير.. بشهر الخير، حوالتك الآن بتسعد إنسان"، التي أطلقها البنك خلال شهر رمضان الفضيل، حيث تقوم هذه الحملة على اقتطاع البنك نسبة من عمولته على الحوالات الصادرة والواردة، من خدمة الحولات السريعة "ويسترن وينيون" عبر فروعه، ووكلائه الفرعيين دون تحمل المرسل أو المستقبل أي تكاليف اضافية.

    واستفاد من الحملة ما بين 80- 100 شخص من أفراد الأسر المحتاجة، والأيتام علما أن تنفيذ هذا المشروع، يندرج في إطار تحمل البنك لمسؤولياته تجاه المجتمع الفلسطيني، وترجمة لشعاره "بنك الوطن المواطن".

    من جانبه، أشار المدير العام لبنك القدس سميح صبيح، إلى أن الحملة التي أطلقها البنك خلال الشهر الفضيل، جاءت في إطار استراتيجية البنك في تعزيز دوره في خدمة شرائح المجتمع المختلفة، مضيفا "هذه الحملة تأتي استكمالا للدور الإنساني الذي يقوم به البنك.


    وأشار صبيح إلى أن سياسة البنك تهدف دائما إلى ملامسة جميع احتياجات المواطنين من خلال توجهها نحو دعم ذوي الاحتياجات الخاصة، ومساندة الجمعيات الخيرية ذات الأنشطة التي من شأنها الإسهام في التخفيف من معاناة هذه الفئات. وذلك من أجل دعم مسيرتها الخاصة التي تهدف الى الارتقاء بذوي الاحتياجات الخاصة, ويعمل البنك دوما على توفير متطلبات الجمعيات التي تقوم على تأهيل ودعم المجتمع المحلي لتحقيق حياة كريمة لهذه الفئات وتلبية جميع احتياجاتهم.

    من ناحيته، عبر ماهر القديري رئيس مجلس إدارة جمعية "عطاء"، عن بالغ شكره وتقديره لبنك القدس على الجهود التي يبذله في سبيل تحمل دوره تجاه دعم الجمعيات الخيرية ودعم انشطتها، الى جانب اهتمامه بالمسؤولية الاجتماعية إزاء أبناء شعبنا، مؤكدا حرص الجمعية على تنفيذ العديد من المشاريع التنموية الحيوية للتخفيف عن كاهل المواطنين. وقد باشر طاقم عمل برنامج المشاريع الموسمية في الجمعية بحضور ماهر القديري رئيس مجلس الإدارة وعدد من متطوعي الجمعية فور تجهيز الطرود بتوزيعها حسب الأصول على المستفيدين وتأتي هذه الأنشطة جزء من العديد من المشاريع والبرامج التي تنفذها الجمعية والتي تهتم بشريحة الشباب والمرأة والطفل والمجتمع.

    قراءة المزيد
  • [ 12. 07. 2015 ]

    أكرم عبد اللطيف جراب: بنك القدس حقق أرباحاً قبل الضريبة بلغت 5.8 مليون دولار وبنسبة نمو بلغت 13%

    وفقا للبيانات المالية الأولية نصف السنوية

    أكرم عبد اللطيف جراب: بنك القدس حقق أرباحاً قبل الضريبة بلغت 5.8 مليون دولار وبنسبة نمو بلغت 13%

     

    رام الله -2015، أعلن أكرم عبد اللطيف جراب رئيس مجلس إدارة بنك القدس عن النتائج المالية الأولية للنصف الاول من العام 2015، مشيراً إلى تحقيق أرباحاً صافية قبل الضرائب بلغت قيمتها 5.8 مليون دولار، بنسبة نمو بلغت 13% مقارنة مع نفس الفترة من العام 2014.

    وفي تعليق له على هذه النتائج تحدث أكرم جراب قائلاً: "تأتي هذه النتائج انساجماً مع توقعاتنا وخططنا الهادفة إلى تحقيق التوازن بين النمو والربحية، والالتزام بالقواعد والسياسات المعتمدة لإدارة المخاطر، وجودة الأصول وسلامة الإجراءات، وبما يتوافق مع متطلبات سلطة النقد الفلسطينية، كما أنها تظهر مدى النمو والتقدم الذي يحققه البنك في مختلف مؤشراته المالية حيث تمكن البنك من تنمية الودائع والتسهيلات مما ساهم برفع حصته في السوق المصرفية الفلسطينية، وتعزيز القاعدة الرأسمالية للبنك، وواصل ادارة الموجودات والمطلوبات بسياسات محكمة ووفق فضلى الممارسات.

    وأشار أكرم جراب إلى أن موجودات البنك بلغت حوالي 733 مليون دولار كما في 30/6/2015 بارتفاع 63 مليون دولار وبنسبة نمو 9% بالمقارنة مع نهاية العام 2014. وبلغ صافي التسهيلات حوالي 383 مليون دولار مقابل 336 مليون دولار كما في 31/12/2014 بارتفاع بلغ 47 مليون دولار وبنسبة نمو 14%.

    وأضاف" لقد بلغت ودائع العملاء والتـأمينات النقدية كما في 30/06/2015 حوالي 586 مليون دولار مقابل 517 مليون دولار كما في نهاية العام 2014 بارتفاع بلغ قيمته 69 مليون دولار وبنسبة نمو 13%.

    وأضاف" أن اجمالي الدخل نما بنسبة 14% حيث بلغ 18 مليون دولار للنصف الأول من العام 2015 مقارنة مع 15.8 مليون دولار لنفس الفترة من العام السابق.

    أما على صعيد الربحية والنشاط التشغيلي فقد حقق البنك صافي ربح قبل الضرائب للنصف الاول من العام 2015 بلغ حوالي 5.8 مليون دولار مقابل5.1 مليون دولار لنفس الفترة من العام 2014 اي بارتفاع بلغت نسبته 13%.

    وقد استطاع البنك تحقيق نمو ملموس في المؤشرات الاساسية مما يدلل على متانة القاعدة الرأسمالية للبنك وتنامي ثقة المتعاملين معه، واستمراراً لاستراتيجية البنك بالتوسع والنمو فقد قام البنك بافتتاح مجموعة من الفروع والمكاتب الجديدة حيث وصل عددها إلى 30 فرعا ومكتبا، كما أن البنك يخطط خلال الفترة المقبلة لإفتتاح مزيد من الفروع والمكاتب في أكثر من محافظة، فقد تم الحصول على الموافقات اللازمة لإفتتاح مكتب آخر في بلدة قبلان في محافظة نابلس، ومكتبين أخريين في الظاهرية وترقوميا في محافظة الخليل ومكتب آخر في قطاع غزة. مما يؤكد على سلامة الخطط الاستراتيجية التي تطبقها الادارة العليا للبنك التي تؤتي ثمارها في تحقيق نمو متوازن في كافة عمليات البنك وانشطته عملا بتوجيهات مجلس الادارة.

    وأوضح أكرم جراب أن من ضمن الرؤية الاستراتيجية التي يتبناها بنك القدس هي المساهمة الفعالة في التنمية المجتمعية والاقتصادية المستدامة، وسعيه الدائم إلى استقطاب المستثمرين الراغبين بالدخول إلى السوق الفلسطيني بما يعود بالنفع على هذه الصناعة ويزيد من مكانتها وامكانياتها، وبما يعزز كفاية رأسمال البنك وتحقيق عائد مجزي على أموال المساهمين.

    وشكر أكرم جراب أعضاء مجلس الإدارة على تعاونهم ومساهماتهم كما وأثنى على جهود الإدارة العليا وكافة العاملين بالبنك لبذلهم كل المستطاع وتعاونهم في تحقيق أهداف البنك.

    أما فيما يتعلق برأس المال البشري تحدث أكرم جراب عن تطلعات البنك الحالية والمستقبلية في المواظبة على سياسة التطوير البشري، والتي لا تزال على رأس أولويات إدارة البنك، لما لها من أهمية عظمى. حيث أن تدريب وتطوير ورفع كفاءة الكادر البشري للبنك يُلائم المسؤوليات الجسام للبنك. وهذا الدور يأتي من أجل إرتقاء البنك بدوره التنموي من خلال خلق فرص عمل وتوظيف العناصر الشابة ذات الكفاءة  العالية.

    وفي مجال المسؤولية المجتمعية، أوضح جراب بأن النصف الأول من العام 2015 كان عاما حافلاً بالمبادرات والإنجازات لدعم الأنشطة الوطنية والاجتماعية. فخلال العام الماضي؛ تمَّ توفير الدعم والتبرع للعديد من المراكز الصحية والتعليمية، والمؤسسات الثقافية والفنية، بالإضافة إلى الجمعيات الإنسانية والرياضية والبيئية والاجتماعية. فاستمد البنك دوره ومكانته من كونه عنصرا فاعلاً في المجتمع، وأن ذلك مستمدا من رسالة البنك الفاعلة على صعيد المسؤولية المجتمعية بمختلف أنواعها.

     

     

    قراءة المزيد

حاسبة القروض

تدقيق ( IBAN )


يرجى التأكد من كتابة رقم (IBAN) بعناية.

اسعار الصرف ( شيكل )

العملة الطلب البيع
الدينار أردني 5.4816 5.3305
الجنيه مصري 0.8599 0.7512
الجنيه الاسترليني 6.0817 5.8025
الدولار 3.8700 3.7900
اليورو 4.3317 4.0887